ويلٌ للعرب

images

ويلٌ للعربِ من شرٍ في جُذورِ الأرضِ ضَرب

وَيلٌ لكم أهلَ الخليجِ أسكرتكُم كؤوس النفطِ وأموالهِ فتركتُم الروَيبضةَ تحكُمكم وتَسوقُكم كما تُساقُ الشاة، وبلَغتم من التَرفِ مبلغاً لم يَبلغه قبلكُم أحدٌ من العالَمين، فلا شَكرتم ولا بالمَعروفِ أمرتم ولا إخوانكُم المُستضعفينَ في الأرضِ نَصرتُم. أما والله لَو تصدَّقتم بالنذرِ اليسيرِ الحقيرِ من أموالكِم لأطعمتُم فُقراء الأرضِ من أدناها إلى أقصاها ولفتَح الله عليكم بركاتٍ من السماء والأرض ولكِن تعامَيتُم فأعماكُم الله وغركُم طول الأمدِ ,افأمنتم أن يأتيكم بأس الله بياتاً وأنتم نائمون؟ افأمنتم مكر الله يا قومَ السوء حتى تدعوا الغرب لبناء القواعد وتجييش الجيوش لحماية العروش؟ ألا إن أمر الله نافذ فيكم ولو كنتم في بروج مُشيدة فاتقوه واحذروه

وَيلٌ للعربِ مِن شرٍ على القُلوبِ غلَب

وَيلٌ لَكُم أهل الشام تضحكون وتلعبونَ وتُهادنون اليهود وهم يدنسون الأقصى ويذبِّحون إخوانَكُم على أبوابهِ فسلَّط الله عليكُم حُكّامكم يسومونكم سوءَ العذابِ في سوريّة، وشتت عليكُم أمرَكُم في لُبنان، وجعلكُم تطاردونَ سَراباً في الأردُن، فانتفضَ منكمُ القليل وأكثركم كارهون، فيا أهل الشام تعالوا إلى كلمة سواء وانبذوا طائفيّتكم ووحدوا من جَديد صفوفكُم فإنما يأكل الذئبُ من الغَنمِ القاصية

وَيلٌ للعربِ مِن شرٍ كثير وغضَب

ويلٌ لكُم أهل مصر قد منَّ الله عليكم بنَصر مِن عنده على فِرعون وجُنوده وإذا بكم ترفضون نِعمة الله وتكفرون بها، وتركّزون على حقير الأمورِ وتتركون عظائمها، وتجتهدون في التَفريق بين أنفسِكُم والله خلقكم جسداً واحدا، فوالله لا تزالون تختلفون وتتناحرونَ حتّى يَصرفَ اللهُ عنكُم نعمتهُ وينَكّس وجوهكُم كما كانت ويُحقّر أمركُم ثُم لا تَقوم لكم بعدها قائمةً أبدا

وَيلٌ للعربِ مِن شر العرب

وَيلٌ لكُم أهل مَغربِ العرب بما فصلتم أنفُسَكُم عَن باقي الجَسد، أفبعدَ النَصر على فرنسا عَسكرياً تنهزمون ثقافياً وتفتخرون بتحدث لغتها في بيوتكم وبجوازِ سفرِها في جيوبكُم؟ نعم، ميراثُ الأجدادِ في هذا ثَقيل ولكن أينَ همّة طارق بن زياد وعبد القادر الجزائري والهواري وغيرهم؟ ما لكم لا تثورون على أعجازِ نَخلٍ خاوية وضعتها فرنسا على عروشٍ لتحكمكم؟ ثار منكم أهل تونُس فما بالكم لا تثورون؟

وَيلٌ للعربِ
وَيلٌ للعرب بما تخلّفوا عن ركب الأمم وبما تخلّوا عن دورهم الحضاري
ويلٌ للعرب بما جعلوا ما صنعَ الأجدادُ هباءً مَنثورا

Advertisements

6 تعليقات على “ويلٌ للعرب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s