~ سرطان ~

صديق أعرفه منذ زمن ابتلاه الله بمرض السرطان, بالإضافة إلى الحُمّى والصداع وعسر الهضم وارتفاع الضغط وآلام بالرقبة, وإذا بصديقي هذا يتخذ موقفاً غاية في الغرابة .. رفَض تماماً علاج السرطان الذي أصابه وانصرف إلى معالجة الصداع وعسر الهضم وآلام الرقبة ! قلت له بالله عليك ستقتل نفسك ! السرطان يأكل جسدك وأنت تُعالج الصداع وعسر الهضم ؟!!! .. فرد عليّ قائلاً : “سأعالج البرد والصداع وعسر الهضم وآلام الرقبة وارتفاع الضغط ثم اتفرّغ للسرطان.” حاولت كثيراً أنا وأهله والأطباء أن نخبره أنه سيموت بالسرطان قبل أن يعالج هذه الأمراض التي يريد علاجها أولاً, لكن دون جدوى
ربما تعرفون صديقي هذا كما أعرفه .. إنه ” أمّتنا الإسلاميّة ” التي أصابها منذ ستة عقود أو يزيد سرطان خطير في قلبها اسمه ” إسرائيل “, ترفض العلاج منه واستئصاله حتى تحل مشاكل السياسة والاقتصاد والتجارة والصحة وزيادة السكان والاحتباس الحراري, وحين تحدثها عن السرطان “إسرائيل” تتعلل بأنها تُعد له القوة ورباط الخيل وتنسى أن الآية بها ” مــا استطعتــــم ” ! لن تقوم لنا قائمة يا سادة, ولن نصل لأنظمة حكم رشيدة, ولن ننهض والسرطان ” إسرائيل ” في قلبنا تشلّنا عن الحركة وتتوغل في مؤسساتنا ومجتمعاتنا وأنظمة حكمنا ! بل إن الجهاد لتحرير فلسطين – وهذا رأيي الشخصي – في هذه المرحلة أولى من وضع خطط التنميّة العشرينية والخمسينية التي لن تُنفذ أصلاً أو ترى النور ما دامت إسرائيل موجودة
حيّ على الجهاد .. حيّ على الفلاح .. حيّ على النهضة

محمد نصير
16\2\2012

Advertisements

6 تعليقات على “~ سرطان ~

  1. 🙂 جميلة جداَ ولكنها صحيحة، للاسف. اتمنى ان يشفى صديقك قريبا ولا يكتفي بمعلجة الصداع

  2. أريد أن أعدل قليلا في الحكاية وأضيف أن هذا ليس اختيار المريض وإنما هم الأطباء الذين يذهبون به بعيداً عن مرضه الحقيقي بتوجيه اهتمامه ناحية مجموعة الأمراض الغير خطيرة ولكنها الأكثر إزعاجاً والأقرب لحواسه
    إذن مشكلاته تزيد مشكلة إضافية هي الأطباء الذين يدعون الاهتمام به والإخلاص وهم في الحقيقة لصوص
    الحل كما أتصوره أن نضع أمامنا كل المشاكل ولنتمكن من وضع استراتيجية كاملة للعلاج ولو على مراحل

    عندنا إذن هذه المشاكل
    1- أطباء فاشلون لابد أن نستبدلهم بآخرين شرفاء
    فلدينا هنا معركة كبيرة طويلة مع مافيا أطباء لا يتنازلون بسهولة عن مريضهم
    2- مريض مضلل ومخدوع يتم قتله ببطء
    لدينا إذن معركة إعادة الوعي الفكري للمريض
    3- عندنا مرض خطير كلما تأخر استئصاله كلما زادت الحالة سوءاً
    لابد من علاج قوي ولو جزئي و متدرج لمقاومة المرض
    4- عندنا أمراض غير خطيرة ولكنها مزعجة تشوش على المريض قدرته على التركيز والعمل الحقيقي
    لابد من علاج سريع وحاسم ولكن يعوقه مجموعة الأطباء الفاشلين

    هل توجد خطة متكاملة يمكن العمل عليها بالتوازي لمواجهة المشكلات الأربع معاً ؟
    هذا هو السؤال

  3. ميّ والأستاذة إيمان: شكراً على مروركم الجميل. هناك دائماً طريقة ما وخطة تمكننا من سلك مسارات المقاومة والتنمية معاً، نحن فقط نتعلل ولا نريد، ويجب أن نعترف أننا معشر العرب والمسلمين لدينا مشكلة جدية في التخطيط وفي ما يعرف بالـ
    multi-tasking

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s